أخبار دوليةأخبار عربية

100 صحفى مصري يوقعون على رفضزيارة ملك السعودية محمد بن سلمان

كنعانيات_ وقع ما يقرب من 100 صحافي مصري على بيان، أعلنوا فيه رفضهم لزيارة ولي العهد السعودي محمد بن سلمان إلى القاهرة.

وقال الصحافيون المصريون الموقعون على البيان، إنهم يرفضون استقبال ولي العهد السعودي محمد بن سلمان في مصر لأسباب انسانية ومهنية ونقابية ووطنية.

وأضاف الصحافيون، أن النظام السعودي يهدر القيم الانسانية وفي مقدمتها الحق في الحياة سواء لمواطني بلاده أو للمصريين وغير المصريين العاملين في المملكة.

وزادوا: السعودية بلد لا يحكمه القانون ولا يتمتع بنظام قضائي مستقل موثوق في أعماله مبادئ العدالة، ويتستر بالإسلام والشريعة للعصف بالحريات والحقوق ولتبرير ارتكاب الفظاعات المنافية للحقوق الأساسية للإنسان، ويشجع أيضا على انتهاك هذه القيم بدعم نظم مستبدة فاسدة في الإقليم وخارج الإقليم.

وعن الأسباب المهنية لرفض زيارة ولي العهد السعودي، أوضح الصحافيون، أن قتل الزميل الصحافي جمال خاشقجي وعلى هذا النحو البشع في قنصلية المملكة في اسطنبول في الثاني من  أكتوبر/ تشرين الأول الماضي، يمثل جريمة واضحة ومكتملة الأركان يتحملها النظام السعودي من الألف إلى الياء.

وأشاروا، إلى أن محاولة بن سلمان، الإفلات من المسئولية ومعه الأسرة المالكة تستوجب من الصحافيين في مصر وكافة أنحاء العالم إدانة هذا النظام وعلى رأسه الملك وولي عهده واعتبارهم على رأس قائمة أعداء حرية التعبير والصحافة في العالم.

يستوجب من الصحافيين في مصر وكافة أنحاء العالم إدانة النظام السعودي وعلى رأسه الملك وولي عهده واعتبارهم على رأس قائمة أعداء حرية التعبير والصحافة في العالم.

وتابع الصحافيون الموقعون على البيان: “إذا كانت وسائل الإعلام والصحف في مصر تخضع للقيود الجائرة وللسيطرة البغيضة من سلطة لا تحترم بدورها الحريات وحقوق القراء والمشاهدين وأخلاقيات مهنة الصحافة، فإن بين الصحافيين المصريين العديد الذين سيرفعون الصوت عاليا ضد كل هذه الانتهاكات- بل والجرائم- في السعودية ومصر وغيرهما”.

وانتقد الصحافيون في بيانهم، صمت نقابة الصحافيين المصريين على  زيارة المتهم الأول في جريمة القتل البشع لزميل صحافي ومحاولات التغطية عليها بزيارة مصر.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق