أخبار محلية

الديمقراطية تدعو للوقوف بجانب العيسوية في معركتها مع الاحتلال

غزة – البيادر السياسي:ـ دعت الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين، اليوم الاثنين، أبناء شعبنا في الضفة الفلسطينية، بما فيها القدس المحتلة، وقطاع غزة، للتضامن مع أبناء العيساوية، في معركة الكرامة الوطنية، وقطع الطريق على دولة الاحتلال.

وفيما يلي نص البيان:

الديمقراطية تدعو للوقوف إلى جانب العيساوية وصمودها في وجه الاحتلال والغزو الإسرائيلي

التضامن مع العيساوية لقطع الطريق على سياسة الاحتلال الاستفراد بمدننا وقرانا ومخيماتنا

أشادت الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين بالصمود البطولي لأبناء شعبنا في بلدة العيسوية في مواجهة الزحف الهمجي لقوات الاحتلال، والإجتياحات اليومية للبلدة، والأعمال العدوانية ضد أبنائها، والاعتقالات الجماعية لشبابها الثائرين في دفاعهم عن كرامتهم الوطنية وكرامة بلدتهم وأرضهم، وذكرى شهدائهم، في القلب منهم شهيد العيساوية وفلسطين والجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين محمد سمير عبيد، الذي اغتالته قوات الاحتلال بدم بارد، واحتجزت جثمانه، ورفضت تشييعه جماهيرياً، وحطمت النصب التذكاري الذي أقامته له البلدة الصامدة.

وقالت الجبهة إن العدوان اليومي على بلدة العيساوية، من جهة، وتدمير أكثر من مئة شقة سكنية في صور باهر، لأهداف استيطانية، إنما يكشف عن مخطط إسرائيلي احتلالي مفضوح، يقوم على تهجير السكان من محيط القدس المحتلة، وتوسيع المشاريع الاستيطانية وتحطيم إرادة الصمود لدى شعبنا، ودفعه للتسليم بالأمر الواقع وبمشروع “إسرائيل الكبرى”.

ودعت الجبهة أبناء شعبنا في الضفة الفلسطينية، بما فيها القدس المحتلة، وقطاع غزة، للتضامن مع أبناء العيساوية، في معركة الكرامة الوطنية، وقطع الطريق على دولة الاحتلال للاستفراد بمدننا وقرانا وبلداتنا ومخيماتنا في انتفاضتها ضد الاحتلال والاستيطان.

مقالات ذات صلة

إغلاق