أخبار عربية

إجراءات أردنية جديدة بشأن المُحتجين على مؤتمر البحرين..

كنعانيات_وعد رئيس الوزراء الأردني عمر الرزاز، اليوم الثلاثاء، بمتابعة قضية الموقوفين من مخيم البقعة، بتهمة “تعكير صفو العلاقات مع دولة شقيقة”، وذلك بعد احتجاجهم على ورشة البحرين التي عقدت مؤخرًا.

جاء ذلك بطلب من مساعد رئيس مجلس النواب، إبراهيم أبو السيد، الذي أكد للرزاز على ضرورة الإفراج عن الموقوفين وهم محمد خليل محمد عجاج، مالك محمد الجيزاوي، صهيب نصر الله.

وقال أبو السيد للصحفيين إنه تحدث لرئيس الوزراء بضرورة الإفراج عن الموقوفين قبل عيد الأضحى المبارك، فيما وعد الرئيس بمتابعة تلك القضية، بهدف الإفراج عنهم قبل العيد. وفقاً لصحيفة ” القدس “

وأوقف النشطاء الثلاثة من مخيم البقعة في وقت سابق بتهمة “تعكير صفو العلاقات مع دولة شقيقة”، وذلك بسبب احتجاجهم على عقد ورشة البحرين برعاية أمريكية، باعتبارها أولى الخطوات العملية لما يعرف بـ” صفقة القرن “.

مقالات ذات صلة

إغلاق