أخبارأخبار دوليةأخبار عربية

أول تعليق من العائلة.. تفاصيل العملية التي نفذها السعودي محمد الشمري في القاعدة الأمريكية

أصبحت عملية القتل في القاعدة الأمريكية بفلوريدا حديث الشارع الدولي والعربي، بعد إطلاق النار ومقتل 4 جنود أمريكيين بينهم المنفذ، الأمر الذي أثار ضجة عالمية إزاء منفذ العملية السعودي الذي يدعى محمد الشمري.

“سلاح العملية”

منفذ العملية كان يعمل في القاعدة الأمريكية برتبة ملازم ثاني في الجيش السعودي، انخرط مؤخرا في برنامج تدريب الطيران بقاعدة “بنساكولا” الجوية بفلوريدا، فيما تشير وزارة الحرب أن الشمري بدأ تدريباته في أغسطس/ اب العام 2017، وتضمن برنامج التدريب الذي انخرط فيه تدريبات ابتدائية للطيران وأساسيات الملاحة الجوية بالإضافة إلى دراسة اللغة الإنجليزية.

وعن حصول المتدرب الشمري على السلاح، أوضح ديفيد مورغان مفوض شرطة مقاطعة اسكامبيا، انه من غير الواضح كيف أدخل “المسدس” إلى القاعدة الأمريكية، بيدَ أنه غير مسموح بحمل السلاح داخل المكان

وحول تفاصيل العملية التي نفذها السعودي محمد الشمري، ففي حوالي الساعة 6:30 صباح أمس الجمعة، فتح مطلق النار السعودي النار على الجنود المتدربين داخل الفصل الدراسي، ما تسبب بمقتل 3 جنود وإصابة 8 آخرين بجروح.

“أسباب العملية”

ويبحث المحققون عن سبب تنفيذ محمد الشمري عملية إطلاق النار إن كانت دينية أو أيديولوجية أو ما إذا كانت هناك مشكلة ما أو شجار نشأ أثناء تدريبه في القاعدة الأمريكية العسكرية.

ووفق التحقيق فقد نشر متدرب الطيران السعودي ما يشبه بيانا في حسابه عبر “تويتر”  يظهر كراهية تجاه الولايات المتحدة إذ وصفها بأنها “دولة شر”. وفق المحققون.

وبحسب الموقع الذي يتابع أخبار الجماعات المتطرفة “سايت”، كتب الشمري في المنشور الموجهة “للشعب الأميركي”:

وفي إحدى تدوينات الشمري يقول”أنا لست ضدكم لأنكم فقط من الأميركيين، أنا لا أكرهكم بسبب حرياتكم، أكرهكم لأنكم كل يوم تدعمون وتمولون وترتكبون جرائم ليس فقط ضد المسلمين بل أيضا ضد الإنسانية.. أنا ضد الشر، وأميركا عموما تحولت إلى دولة شر”.

ويشير السعودي في تدوينته أنه كره أمريكا بسبب دعمها لـ”إسرائيل” وغزو بلدان مسلمة”. كما اقتبس كلمة لزعيم تنظيم القاعدة السابق أسامة بن لادن: “الأمن مصير مشترك. لن تشعروا بالأمن حتى نعيشه واقعا في (فلسطين)، وتخرج القوات الأميركية من أراضينا”.

“نقل السفارة الأمريكية للقدس”

كما تقول التحقيقات أن الشمراني نشر عبر حسابه على “تويتر” خبرا يتعلق بقرار الرئيس الأميركي دونالد ترامب نقل السفارة الأميركية للقدس المحتلة.

“تعليق قبيلة الشمري”

في أول تعليق من عائلة الشمري على الهجوم، أدان عَمّه سعد بن حنتم الشمراني، ما قام به منفذ عملية إطلاق النار داخل القاعدة الأمريكية في ولاية فلوريدا، ما قام به ابن أخيه.

وقال إنه لا يمثل إلا نفسه، ولا يعكس ما تتحلى به أسرته من إنسانية، وحرص على عكس الصورة الحقيقية للمملكة، وفق ما نقلته صحيفة عكاظ السعودية.

وأضاف الشمري، ان الخبر وقع كالصاعقة على القبيلة التي ينتمي إليها، مشيرًا إلى أن جميع أفراد القبيلة يؤكدون دائمًا على التعايش ورفض الفكر المتطرف”.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق