"كورونا": حالتا وفاة و228 إصابة.. ومراكز طبية تعود لمزاولة تخصصاتها

كورونا2.jpg

كنعانيات - أودى الوباء، أمس، بحياة مواطنَين متأثرَين بإصابتهما بفيروس كورونا المستجد، ورصدت 228 إصابة جديدة، لتستقر الإصابات النشطة عند 1.4%، عقب تسجيل 267 حالة تعافٍ، في الوقت الذي أعلنت فيه وزارة الصحة عن شروع طواقمها بتعقيم المركز الوطني لعلاج وتأهيل المدمنين في مدينة بيت لحم، بعد شفاء مرضى "كورونا" الذين كانوا يتلقون العلاج فيه، تمهيداً لعودته إلى العمل كسابق عهده قبل تخصيصه لعلاج إصابات "كورونا" الصعبة.

فقد قالت وزارة الصحة، في تقريرها اليومي: إن حالات الوفاة الجديدة سجلت لحالتين في قطاع غزة، لتبلغ حصيلة وفيات الوباء في فلسطين 3792 حالة وفاة، وتستقر نسبة الوفيات من مجمل الإصابات عند 1.1%.

وأشارت الوزارة إلى أنها سجلت 228 إصابة جديدة بفيروس كورونا، توزعت بواقع: 11 في محافظة طوباس، و15 في محافظة نابلس، و5 في محافظة جنين، و186 في قطاع غزة، و2 في محافظة طولكرم، و1 في محافظة سلفيت، و6 في محافظة رام الله والبيرة، و2 في محافظة الخليل.

ولفتت إلى أن الإصابات النشطة استقرت عند نسبة 1.4%، بينها 16 مريضاً في غرف العناية المكثفة، و3 مرضى موصولون بأجهزة التنفس الاصطناعي، و28 مريضاً يتلقون العلاج في المشافي ومراكز العلاج في محافظات الضفة.

وفيما يتعلق بحالات التعافي، نوهت الوزارة بتسجيل 267 حالة تعافٍ جديدة، بواقع: 2 في محافظة طوباس، و8 في محافظة نابلس، و7 في محافظة جنين، و9 في محافظة طولكرم، و1 في محافظة سلفيت، و4 في محافظة الخليل، و6 في محافظة بيت لحم، و230 في قطاع غزة، لتستقر نسبة التعافي عند 97.5%، وذلك عقب إجراء 2409 فحوص في الضفة الغربية وقطاع غزة، أمس.

وعلى صعيد عمليات التطعيم، أشارت إلى أن عدد المطعمين في محافظات الضفة بلغ حتى أمس 358,347، وفي محافظات غزة 45,795، بينهم 245,329 مواطناً تلقوا جرعتي اللقاح.

في السياق، أعلنت وزيرة الصحة د. مي الكيلة عودة العمل في المركز الوطني لعلاج وتأهيل المدمنين في مدينة بيت لحم كالمعتاد ابتداء من صباح الأحد المقبل، وذلك بعد شفاء جميع مرضى "كورونا" الذين كانوا يتلقون العلاج فيه.

وأضافت الكيلة في بيان، إن طواقم الوزارة شرعت بتعقيم المركز ليكون جاهزاً لاستقبال الحالات ابتداء من صباح الأحد.

ونوهت بأن هذا القرار يأتي بعد الانخفاض الملحوظ في المنحنى الوبائي في مختلف محافظات الوطن، مشيرة إلى عودة مستشفى هوغو تشافيز لطبابة وجراحة العيون الأسبوع الماضي إلى العمل كالمعتاد، وعودة الخدمات الطبية والصحية في مختلف مستشفيات وزارة الصحة (العيادات الخارجية، العمليات المبرمجة، وغيرها) إلى العمل كالمعتاد.

وفي ذات السايق وقّع وزير المالية شكري بشارة، مع السفير الصيني لدى فلسطين قواه وي، منحة طارئة بقيمة مليون دولار أميركي، لشراء طعومات ضد فيروس كورونا.

فيما قال بشارة خلال توقيع الاتفاقية، في مقر وزارة المالية، بمدينة رام الله، بحضور مستشار الرئيس للشؤون الدبلوماسية مجدي الخالدي، إن هذا المبلغ تم تحويله إلى حساب الخزينة، حيث يأتي ونحن في أمس الحاجة له، ووقعه المادي والمعنوي كبير جداً.

كما أوضح، أنه سيتم تعزيز هذا المبلغ في الحساب الاحتياطي الذي أنشأناه منذ بداية جائحة "كورونا"، وخصوصاً لشراء الطعومات من المصادر التي تحددها وزارة الصحة، ومن المتوقع أن يؤمن هذا المبلغ نحو 100,000 جرعة إضافية من الطعومات للضفة الغربية وقطاع غزة.

 

كنعانيات